Aida Awad

تكلمت كثيراً عن ذلك عندما تطرقت الى الوضع في الخليج ويبدو ان هذا مفهوم غير وارد لدى الكثير من المصريين. لكي نتمكن من تفهمه وقبول فكرته لابد وان نجرد انفسنا من كل تحامل ومشاعر في الحكم على السياسة. لابد وان يكون الحكم عقلاني تماماً ولا نترك العنان للمشاعر التي كثيراً من تصيب العقل بضبابية تؤدي به الى اتخاذ القرارات الخاطئة والتي في غير مصلحة الدول والشعوب.
لنا عقود في الشرق الاوسط ونحن تحت سيطرة امريكا. ومع سيطرة امريكا ورثنا سيطرة الصهيونية. وبذلك نجد ان الصهيونية تغلغلت في الوجدان العربي في الشرق الاوسط بغطاء أمريكي، بحيث وصل بنا الحال ان نجد ان السعودية مركز الإسلام تنحاز في قراراتها الى امريكا واسرائيل وتعتبر المساند الاول لهم في المنطقة. ولكن إحقاقاً للحق نجد ان ولي العهد الأمير محمد بن سلمان يحاول الخروج من تحت عبأه امريكا والصهيونية ولذا كانت هناك “قرصة ودن” قوية بعض الشئ بمسألة خاشقچي والتي شجع على القبض عليه چاريد…

View original post 1٬116 more words