Aida Awad

بعد تشيع جنازته ودفنه قامت ايران بأخذ الثأر له بان قامت بقصف اثنين من القواعد الامريكية الموجوده في العراق، وذلك بعدة صواريخ يتراوح اعدادها ما بين ١٢ على حسب كلام امريكا و٢٢ على حسب كلام ايران. وقالت ايران ان عدد القتلى الامريكيين جراء هذا القصف هو ٨٠ وقالت امريكا انه لا يوجد قتلى اطلاقاً. وبين هذا وذاك لابد من تفعيل العقل والمنطق والتحري عما حدث بالفعل.
https://www.facebook.com/595508961/posts/10157379783343962/
المشاعر الجماهيرية الجارفة من الحزن والغضب من الإيرانيين لمقتل سليماني وكل من كانوا معه أوجبت ايران القيام بالرد الذي يهدئ من هذا الغضب كي لا يتحول ضد الحكام الإيرانيين. وفي نفس الوقت ايران تعرف جيداً انها لو دخلت في حرب مع امريكا واصابتها بقوه فأمريكا لن تتورع عن سحق ايران بما فيهم المدنيين. وبذلك وجدت ايران نفسها في وضع محرج للغاية ولكنها بخبرتها الطويله في التعامل مع مثل هذه الظروف تمكنت من اجتياز المحنه باقل خسائر. فما كان من ايران الا وارسلت تحذيراً…

View original post 1٬193 more words