Aida Awad

منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية وهناك توجس وخوف لدى امريكا من النظام السوفيتي والشيوعية. وبالرغم من انهم كانوا حلفاء ضد المانيا وإيطاليا واليابان في هذه الحرب، الا انه بعد ذلك انقلبت الموازين وتكتلت امريكا مع غرب اوروبا، واستحوذت تماماً على اليابان لكنها بدأت في العداء مع روسيا والتخوف من انتشار نفوذها. وكان رمز هذا التخوف هو سور برلين والذي بني ليمثل الخط المجسم لفصل الشرق عن الغرب. وتأسس حلف شمال الأطلسي – الناتو – خصيصاً لمواجهة خطر الاتحاد السوفيتي والكتلة الشرقية والدفاع عن اوروبا الغربية. وفي الخمسينيات من القرن الماضي وصل التخوف من الشيوعية لذروته في تحريات مكارثي حتى ان هذه الحقبة سميت بالمكارثية وكانت حقبة سوداء في تاريخ امريكا ولكنها اتضحت انها إشارة الى ما ستؤول اليه امريكا بعد ذلك من كبت للحريات.
https://www.facebook.com/595508961/posts/10157360561973962/
وكانت الحرب الباردة بين امريكا والاتحاد السوفيتي على اشدها خلال أربعة عقود وحتى أوائل التسعينيات من القرن الماضي عندما تولى عدد من الرؤساء الروس الضعاف…

View original post 803 more words