Aida Awad

بدأت النظره العالمية تتحور وتكشف كل ما كان مستور. بدأت الشعوب تعي وترى، ليس بالكامل وبكل وضوح، ولكن هناك من المبصرين الذين بدأوا ينشروا الوعي لدى الناس ليبصروهم لمدي الفساد الذي عم الدنيا. نعم، عم الدنيا. ولو ان كل شعب يعتقد ان الفساد ضارب في بلده وحده، ولكن عندما ينظر المرء بنظرة شاملة يجد ان الفساد ضارب في الارض كلها. ولذا بدأ منذ فترة الكلام على قرب قيام الساعة والآخرة. ولكل شعب ولكل دين علاماته التي تدل على قيام الساعة والوصول الى الآخرة والتي يعيدون معها السيد المسيح وتقوم الأموات ويحاسب الجميع على كل ما اقترفه في الارض من مساوئ ويكافأ على كل ما احسن صنعه في الارض وذلك امام العالم كله ومن الرب الذي يعرف كل كبيره وكل صغيرة في ضمير كل إنسان.
وهذا هو السيناريو الذي تروجه الصهيونية العالميه الان لإتمام خطتها للاستحواذ على العالم. وبالرغم من ان هذه الفكرة قد لاقت رواجاً كبيراً في أنحاء كثير من…

View original post 1٬296 more words